الرئيسية عن الموقع تجارب قيادة الفهرس أخبار الوكلاء معارض فورمولا 1 فيديو متفرقات للإتصال بنا

تجارب قيادة

تجربة قيادة مازيراتي غيبلي S Q4



ضمن مسعى الشركة الهادف لرفع الإنتاج الى حدود الـ 50 ألف وحدة سنوياً وتحويل العلامة التجارية الايطالية العريقة الى رقم صعب في معادلة السيارات التي تجمع ما بين الفخامة، الروح الرياضية والكلفة المدروسة، كان لا بد لمازيراتي من تعزيز طراز غيبلي بفئة مجهزة بنظام دفع رباعي كالسيارة التي تشاهدون صورها هنا والتي تسوق تحت تسمية غيبلي S Q4.

من الخارج، تتمتع غيبلي شأنها بذلك شأن معظم سيارات الصانع الايطالي بتصميم أنيق يبرز من خلال خطين نافرين، الأول ينطلق من حدود فتحات التهوئة الجانبية الثلاث بإتجاه الخلف، مروراً بالأبواب قبل أن ينحدر نحو الأسفل ويختفي تحت مقبض فتح الباب الخلفي، أما الثاني فينطلق من فوق مقبض الباب الخلفي بزاوية مقوّسة ليعبر فوق غطاء فتحة التزود بالوقود، وصولاً الى المصابيح الخلفية.

أما من الداخل، فبمجرد الدخول الى مقصورة ركاب غيبلي يتبادر الى الذهن مباشرةً بأنّ مهمة منافسة هذه الايطالية المستجدة (ضمن فئة السيدان المتوسطة الحجم) بالنسبة للاعبين الآخرين في الأسواق ستكون بغاية الصعوبة وذلك لأن هذه المقصورة تشكل تجسيداً حقيقياً للمعنى الحقيقي لكلمة أناقة، مع تصميم قد لا يختلف كثيراً عن ما يتوفر في باقي السيارات من حيث وضعية أدوات التحكم بالسيارة وتجهيزاتها، الا أنه يتمتع برونق خاص علماً أنّ الكونسول الوسطي يفصل بين جانبي لوحة القيادة ويحتوي في قسمه الأعلى على ساعة الوقت الشهيرة من مازيراتي تحت غطاء من الجلد الفاخر والحياكة العالية الذوق.

وفيما يتعلق بقوة الدفع، تأتي غيبلي S Q4 مجهزة بنفس المحرك الذي تستفيد منه شقيقتها غيبلي S التقليدية ذات الدفع بالعجلات الخلفية وهو مؤلف من ست أسطوانات بقوة 410 حصان تتوفر عند دوران المحرك ذو السعة البالغة 3.0 ليتر على سرعة دوران تبلغ 5500 دورة في الدقيقة وبمؤازرة من جهاز توربو مزدوج.

وعند قيادة السيارة على وضعية سبورت وبالتزامن مع وصول سرعة دوران المحرك الى الرقم 1750 دورة في الدقيقة، يبدأ العزم الأقصى البالغ 550 نيوتن متر بالتوفر، الأمر الذي يسمح للعجلات بالوصول الى سرعة 100 كلم ساعة بعد الانطلاق بخمس ثواني، من ثم الوصول الى سرعة قصوى تبلغ 285 كلم ساعة.

وفيما تتمكن علبة التروس ذات السرعات الثماني من نقل عزم المحرك وقوته الى العجلات الدافعة، يتمكن جهاز التعليق القائم على عظمة الترقوة المزدوجة في الأمام مقابل تعليق متعدد الوصلات في الخلف، من التوفيق بين الراحة والتماسك الرياضي.

وبمناسبة ذكر العجلات الدافعة، لا بد من الإشارة الى أن غيبلي S Q4 مجهزة بنظام دفع رباعي يعمل حسب الحاجة. ففي الظروف العادية تصل قوة المحرك الى العجلات الخلفية، أما عندما تتغير حالة الطريق ويضعف التماسك يتدخل نظام الدفع الرباعي ويبدأ بتغذية العجلات الأمامية بالطاقة للمحافظة على خط السير المناسب، وهذا ما لاحظناه خلال تجربة القيادة التي رغم أنها لم تشهد مرورنا فوق مسارات مبللة بالمياه ضعيفة التماسك، الا أننا تمكنا من الوقوف على كفاءة عمل هذا النظام عند دخول المنعطفات بسرعة مبالغ بها بعض الشيء.

ومع نهاية تجربة القيادة، يمكننا القول بأنّ مازيراتي غيبلي S Q4 تعتبر منافس قوي في الأسواق، ليس فقط لأنها تتمتع بالكثير من المميزات التقنية المتطورة والعملية أو لأنها مزودة بمقصورة قيادة فاخرة أو تتمتع بخطوط خارجية أخاذة، بل لأنها وبالاضافة الى كل ذلك، فهي بكل بساطة مازيراتي.






Copyright © Car On Web 2014 CreativeDo