الرئيسية عن الموقع تجارب قيادة الفهرس أخبار الوكلاء معارض فورمولا 1 فيديو متفرقات للإتصال بنا

أخبار الوكلاء

هيونداي موتورسبورت" وصيفاً في رالي "ويلز"



أحرز فريق هيونداي موتورسبورت أفضل نتائجه على الإطلاق في تاريخ مشاركاته ببطولة العالم للراليات بعد صعوده إلى منصة التتويج وصيفاً في سباق جولة رالي "ويلز جي بي" في بطولة العام الجاري. وقد حلّ السائق تييري نوفيل في المركز الثالث متقدماً على زميلة بالفريق هايدن بادون الذي جاء رابعاً.
وبات في رصيد فريق هيونداي موتورسبورت بهذه النتيجة 285 نقطة في بطولة الصانعين وذلك قبل سباق رالي أستراليا آخر جولات الموسم، وهو يأتي ثانياً بعد الفريق صاحب المركز الأول "فولكسفاغن موتورسبورت" الحاصل على 322 نقطة، ولكن بفارق كبير عن صاحب المركز الثالث فريق "إم-سبورت وورلد رالي" الذي اكتفى لغاية الآن برصيد 154 نقطة.
ويشكّل احتلال المركز الثالث للسائق نوفيل ومساعده نيكولا غيلسول بعد رالي ويلز، التتويج السادس هذا الموسم للسائقَين اللذين يقودان سيارة i20 WRC من الجيل الجديد التي تحمل الرقم 3، والرابع على التوالي، فيما تمكّنا من التقدّم بقوّة إلى المركز الثاني في بطولة السائقين برصيد 143 نقطة بفضل حصدهما مجموعة كبيرة من النقاط جعلتهما يتجاوزان صاحب المركز الثالث السائق إندرياس ميكلسن بأربع عشرة نقطة.
وأكّد نوفيل أن الفريق "أحرز إنجازاً كبيراً في عطلة نهاية الأسبوع"، مشيراً إلى "السيارة الرائعة التي قدناها ومكنتنا من تجاوز كل تلك المراحل الصعبة"، وقال: "لم نحظَ بالتقدّم الذي يمكّننا من تحقيق الفوز، برغم المنافسة الشديدة، لكننا سُعداء بالتتويج، ونرى في حصولنا على الوصافة مكسباً إضافياً"، وأضاف: "لم تكن الظروف مواتية في عطلة نهاية هذا الأسبوع ولكننا نجحنا في توجيه تركيزنا على تحقيق وتيرة تقدّم جيدة كلما لزم الأمر، وكان صعود الفريق إلى منصة التتويج الخاصة برالي ويلز لأول مرة حدثاً سارّاً واصلنا به سلسلة نتائجنا الإيجابية، كما كان من الجميل تقدُّمنا بشكل خاص إلى المركز الثاني في بطولة السائقين، وقد وضعنا نصب أعيننا الآن هدف إنهاء الموسم بنجاح في أستراليا".
وكما حدث في جولة إسبانيا، أخطأ السائق بادون ومساعده جون كينارد الطريق إلى منصة التتويج بفارق ضئيل على متن السيارة التي تحمل الرقم 20. وعلى الرغم من صعوبة الظروف التي واجهت الاثنين في عطلة نهاية الأسبوع، استطاع الطاقم "كيوي" إحراز أفضل نتيجة له في رالي ويلز باحتلال المركز الرابع في بطولة السائقين، بفارق ثلاث نقاط فقط عن المركز الثالث. لكن الرالي في المقابل كان مخيّباً لآمال سائق هيونداي داني سوردو ومساعده مارك مارتي اللذين يقودان السيارة التي تحمل الرقم 4، وأنهيا السباق في المركز السادس بعد إحرازهما المرتبة الثانية في رالي إسبانيا قبل أسبوعين، وهي نتيجة تعزز، مع ذلك، موقع سوردو في مركزه الشخصي الخامس في ترتيب السائقين، وعلى بُعد 10 نقاط فقط من المركز الثالث في ترتيب البطولة.
واستطاع فريق هيونداي موتورسبورت، باعتلائه منصة التتويج في ويلز، تحقيق أفضل نتيجة في بطولة العالم للراليات على مدى ثلاثة مواسم منذ عودته للمشاركة في البطولة، وذلك بعد أن احتل المرتبة الرابعة في العام 2014 والثالثة في العام 2015. وأعرب مدير الفريق ميشيل ناندان عن سرور أعضاء الفريق "بتأمين المركز الثاني في بطولة الصانعين بعد نتيجة اليوم"، وقال: "إنها لحظة خاصة في تاريخ فريقنا استطعنا فيها تأكيد قدرتنا على خوض موسم هو الأشد منافسة في بطولة العالم للراليات".
وأضاف: "مررنا بعطلة نهاية أسبوع انتابتنا فيها مشاعر مختلطة تتعلق بالأداء؛ فمن ناحية سررنا بأول صعود لنا على منصة التتويج الخاصة برالي ويلز بفضل الأداء القوي الذي حققه كل من تيري ونيكولا، لكن من ناحية أخرى، لم نستطع خوض معركة أقوى في سبيل احتلال المركز الأول، ما يدل على الحاجة إلى تحسين بعض نواحي الأداء. وعند النظر إلى الإيجابيات، نجد أن السيارة i20 WRC من الجيل الجديد استمرت في السير طيلة عطلة نهاية الأسبوع، وأن طواقمنا الثلاثة انتهت في المراكز الستة الأولى، وهو ما يمثل أداءنا الأقوى والأشد منافسة في رالي ويلز حتى الآن، ما يجعلنا نواصل التطلع بإيجابية تجاه الجولة الأخيرة في هذا الموسم".
وقد أثار نجاح هيونداي في موسم الراليات الحالي اهتماماً كبيراً في أوساط هواة رياضة السيارات، مع استمرار الصانعة الكورية في التفوق على أسماء لها باع أطول في بطولة العالم للراليات. وقد استضافت شركة هيونداي إفريقيا والشرق الأوسط مجموعة من ممثلي وسائل الإعلام الإقليمية في ويلز للاستمتاع بمشاهدة الإثارة مباشرة هناك في ضوء توجّه الفريق نحو تحقيق نهاية قوية لهذا الموسم.
وفي هذا السياق، أكّد مايك سونغ، رئيس عمليات هيونداي في إفريقيا والشرق الأوسط، أن الجميع في هيونداي مسرور بنتائج فريق موتورسبورت، قائلاً إن بطولة العالم للراليات "واحدة من أكبر المنافسات العالمية في رياضة السيارات، وهي شديدة الصعوبة على السائقين والملاحين والسيارات"، وأضاف: "دائماً ما يأتي تحقيق مثل هذا النجاح نتيجة جهد جماعي حقيقي، ونحن فخورون بأن نلمس ما حققته هيونداي موتورسبورت هذا العام، متطلعين إلى إحراز مزيد من النجاح في 2017".
وسيكون رالي أستراليا، الذي يقام بين 17 و20 نوفمبر الجاري، مسك الختام لبطولة العالم للراليات التي ينظمها الاتحاد الدولي للسيارات.





Copyright © Car On Web 2014 CreativeDo